• آخر المواضيع
  • السنة التحضيريّة
  • السنة الأولى أساسي
  • السنة الثانية أساسي
  • السنة الثالثة أساسي
  • السنة الرابعة أساسي
  • السنة الخامسة أساسي
  • السنة السادسة أساسي
  • موارد المعلم
  • السنة السابعة أساسي
  • السنة الثامنة أساسي
  • السنة التاسعة أساسي
  • موارد الأستاذ (إعدادي)
  • السنة الأولى ثانوي
  • السنة الثانية ثانوي
  • السنة الثالثة ثانوي
  • السنة الرابعة ثانوي BAC
  • موارد الأستاذ (ثانوي)
  • البحوث
  • ملخّصات الدروس
  • الامتحانات
  • الحقيبة المدرسية
  • التمارين
  • Séries d'exercices
  • BAC
  • ألعاب
  • Bibliothèque
  • اختبر ذكائك
  • مكتبتي
  • إبداعات المربّين
  • للمساهمة في هذا الموقع
  • المنهج الجزائري
  • دليل الموقع
  • من نحن؟
  • موسوعة قل لماذا؟ - كن عالما - لماذا نرى صورتنا في الملعقة مقلوبة؟

    هَلْ جَزَاءُ الْإِحْسَانِ إِلَّا الْإِحْسَانُ
    من واجبنا أن نجتهد في توفّير كلّ ما تحتاجونه، ومن حقّنا عليكم نشر كلّ صفحة أفادتكم
    D'ailleurs, n'hésitez pas à aimer/partager cet article

    كن عالما
    308- لماذا نرى صورتنا في الملعقة مقلوبة؟
    الصّورة في المرآة المسطّحة مستقيمة دائما. والملعقة تشكّل – بسطحها اللّمّاع – مرآة مقعّرة مكوّرة تشوّه الصّورة وتقلبها. وهذا ما يحدث – أيضا – عندما ننظر إلى أنفسنا في مصباح السيّارة.

    سطح الملعقة أملس، عاكس للضّوء. فيمكننا اعتبار وجهها الدّاخلي مرآة كرويّة مقعّرة، تعطي صورة مصغّرة مقلوبة للشّيء الواقع أبعد من مركزها، انطلاقا من السّطح. أمّا وجهها الخارجيّ فإنّه يشكّل مرآة كرويّة محدّبة تعطي صورة مستقيمة. تزداد حجما كلّما اقترب صاحب الصّورة من سطح المرآة. فالخلاصة أنّنا نرى صورتنا مقلوبة، إذا ما نظرنا داخل الملعقة، ومستقيمة إذا ما نظرنا خارجها.


    هناك تعليق واحد :