بما أنّ الحقوق المعنوية مصونة لأصحابها، ولا يجوز الاعتداء عليها، فإنّ القائمين على هذا الموقع يوضحون لزوارنا الكرام أنّ المواضيع التي في موقعنا هي ملك لكل من ينتفع بها من معلمين وأساتذة ومربين وتلاميذ وغيرهم. ولهم الاستفادة منها كيف ما شاؤوا ما دامت لحاجتهم الشخصية ولطلب العلم ولا يحق لهم بأي حال من الأحوال نقلها إلى منتديات أو مواقع أخرى.

ملاحظة للذين لا يجدون دقيقة واحدة لشكر القائمين على هذا الموقع أو نقدهم، وفي المقابل لا يبخلون عليهم بل يجتهدون في الشتم والكلام البذيء إذا وجدوا بعض الروابط لا تعمل.

المتعودون على الانترنت ومشاكلها يعلمون جيدا أن أكبر مشكلة تعترضهم هي غلق بعض السيرفات وبالتالي فإنّ الروابط تتلف. ونحن نتمنى منكم إعانتنا عند وجود روابط لا تعمل أن تبلغوننا بها مع بعض التفصيل لنعرف ماهو الرابط التالف خاصة إذا كانت الصفحة مليئة بالروابط.
والرابط الذي لا يعمل هو في الغالب الذي نتلقى بعد النقر عليه رسالة تحتوي على كلمة (Not found) أو ما يشابهها في المعنى، أما العناوين التي ليست بها روابط ويعتقد البعض إثر الضغط عليها ان بها مشكلة فهذا خطأ، لأنّها عناوين لملفات لم نرفعها بعد.

موسوعة قل لماذا؟ - كن عالما - لماذا ينحني راكب الدرّاجة في المنعرجات؟


كن عالما
316- لماذا ينحني راكب الدرّاجة في المنعرجات؟
إذا كانت سرعة جسم مّا مرتفعة جدّا – وهو في مدار منحرف – كان عرضة لقوّة عظمى تحاول جذبه خارج المدار. وكذلك الشّأن بالنّسبة لراكب الدرّاجة عندما ينطلق بسرعة فائقة في منعرج الطّريق، إذ تتجاذبه – هو أيضا – قوّة مماثلة، قادرة على رميه في الحافة المقابلة من الطّريق. غير أنّه يحافظ على توازنه بانحنائه في الاتجاه المعاكس.

تميل الدرّاجة براكبها إلى الابتعاد عن مركز الدّائرة الّتي ترسمها أثناء أخذ هذا المنعرج، فتحاول اتخاذ مدار مساس لمدارها الأوّل. لأنّ قوّة مركزيّة فتتسلّط عليها محاولة دفعها خارج المدار. فلا بدّ لراكب الدرّاجة – إذا – من الانحناء نحو المدار انحناء يختلف حدّة حسب سرعة الدرّاجة وحسب ضيق المنعرج. ولا خوف عليه من السّقوط لأنّ ردّ فعل العجلات الشادّة على الأرض تحدث قوّة مركزيّة جاذبة معاكسة للقوّة المركزيّة النّابذة فتجعل الدرّاجة وراكبها في مأمن من السّقوط.

الأعضاء