• آخر المواضيع
  • السنة التحضيريّة
  • السنة الأولى أساسي
  • السنة الثانية أساسي
  • السنة الثالثة أساسي
  • السنة الرابعة أساسي
  • السنة الخامسة أساسي
  • السنة السادسة أساسي
  • موارد المعلم
  • السنة السابعة أساسي
  • السنة الثامنة أساسي
  • السنة التاسعة أساسي
  • موارد الأستاذ (إعدادي)
  • السنة الأولى ثانوي
  • السنة الثانية ثانوي
  • السنة الثالثة ثانوي
  • السنة الرابعة ثانوي BAC
  • موارد الأستاذ (ثانوي)
  • البحوث
  • ملخّصات الدروس
  • الامتحانات
  • الحقيبة المدرسية
  • التمارين
  • Séries d'exercices
  • BAC
  • ألعاب
  • Bibliothèque
  • اختبر ذكائك
  • مكتبتي
  • إبداعات المربّين
  • للمساهمة في هذا الموقع
  • المنهج الجزائري
  • دليل الموقع
  • مناشير
  • من نحن؟
  • بارك الله في كل من يساهم في نشر صفحتنا الجديدة.



    وظيفة الإخراج - ملخّصات دروس علوم الحياة والأرض: السنة التاسعة أساسي

    هَلْ جَزَاءُ الْإِحْسَانِ إِلَّا الْإِحْسَانُ
    من واجبنا أن نجتهد في توفّير كلّ ما تحتاجونه، ومن حقّنا عليكم نشر كلّ صفحة أفادتكم
    D'ailleurs, n'hésitez pas à aimer/partager cet article


    وظيفة الإخراج
    ملخّصات دروس علوم الحياة والأرض
     السنة الثامنة من التعليم أساسي


    تتمثّل وظيفة الإخراج في تخليص الجسم من مختلف المواد الزائدة أو السّامة ويتمّ ذلك بواسطة أعضاء الإخراج.

    أعضاء الإخراج :
    تتمثّل أعضاء الإخراج عند الإنسان في :
    • الرئتين اللتين تطرحان غاز ثنائي أكسيد الكربون والماء.
    • الكبد الذي يخلّص الجسم من الفضلات الناتجة خاصّة عن تحلّل هيموغلوبين الدم.
    • الكليتين اللتين تصنعان البول.
    • الغدد العرقية للجلد التي تفرز العرق.
    الجهاز البولي :
    يتكوّن الجهاز البولي عند الإنسان من :
    • كليتين تقعان على جانبي العمود الفقري.
    • مسالك بوليّة تنقل البول إلى خارج الجسم :
      • الحويض : تجويف أبيض اللون يوجد على مستوى الحافة الداخليّة للكلية.
      • الحالبان : أنبوبان طويلان وضيقان يتصلان بالحويض.
      • المثانة : كيس يتجمّع فيه البول القادم من الكليتين عبر الحالبين (خزن مؤقت قبل التبول).
      • الإحليل : قناة بوليّة (عند الأنثى) تنقل البول من المثانة إلى الوسط الخارجي عبر الفتحة البوليّة.
    يمثّل الإحليل عند الذكر قناة مزدوجة بوليّة تناسليّة تنتهي بالفتحة البوليّة التناسليّة.

    يدخل الدم إلى كلّ كلية بواسطة شريان كلوي ثم يخرج منها بواسطة وريد كلوي.

    بنية الكلية :
    الكلية عضو صغير الحجم أحمر اللون يتكوّن من :
    • قشرة كلوية حمراء حبيبية المظهر (منطقة خارجية).
    • لبّ كلوي متكّون من أهرام كلويّة مخطّطة (منطقة داخليّة).
    يتكوّن النسيج الكلوي من عدد كبير من النيفرونات (قرابة المليون بكلّ كلية) وهي أنابيب ملتوية ومحاطة بشبكة كثيفة من الشعيرات الدمويّة.

    يتكوّن النفيرون من :
    • الكبيبة الكلوية وهي عبارة عن حزمة من الشعيرات الدمويّة يدخلها الدم من شرين جاذب متفرع عن الشريان الكلوي ويخرج منها الدم بواسطة شرين نابذ. تحيط بالكبيبة محفظة بومان.
    • الأنبوب البولي الذي يفتح على محفظة بومان من جهة وعلى الأنبوب الجامع من جهة أخرى. تحيط بالأنبوب البولي شبكة من الشعيرات الدمويّة يأتيها الدم من الشرين النابذ (المتصل بالكبيبة) ويخرج منها الدم بواسطة وريد. تجمع الوريدات (الخارجة من الأنابيب البولية للكية) الدم في الوريد الكلوي الذي ينقله إلى الوريد الأجوف السفلي.
    تقع الكبيبة ومحفظة بومان وجزء من الأنبوب البولي في قشرة الكلية أما باقي النيفرون فيقع بمنطقتها الوسطى في مستوى الأهرام الكلوية.

    تصبّ القنوات الجامعة للأنابيب البوليّة في مستوى كلّ هرم كلوي البول في حلمة تفتح على الحويض.

    دور النيفرون في تكوين البول :
    يؤدي النيفرون عدّة وظائف :
    • ترشيح البلازما عبر الكبيبة إلى محفظة بومان فيتكوّن البول الأولى.
    • إعادة امتصاص بعض مواد البول الأولى خلال عبوره الأنبوب البولي فترجع إلى الدم : امتصاص تام للجليكوز (عند الشخص غير المصاب بمرض السكري) وجزئي للماء وللأملاح المعدنية.
    • إفراز بعض المواد كالنشادر.
    • إخراج مواد سامة كالبولة والحمض البولي.
    بتخليص الدم من الفضلات الخلويّة السّامة وبضبط كميّة الماء وتركيز الأملاح المعدنيّة بالبلازما تساهم الكليّة في ثبات التركيبة الكيميائيّة للوسط الداخلي للجسم.
    يعتبر هذا الثبات هامّا في استدامة العمل الجيّد للأنسجة.

    حفظ صحّة الجهاز البولي :
    الإخراج البولي ضرورة للحياة ومن الأنسب اتباع الوقاية سعيا لتأمين استدامة هذه الوظيفة :
    • المحافظة على نظافة الأعضاء البوليّة والتناسليّة لتجنّب التهابات المجاري البوليّة التي كثيرا ما تحدث خلال العلاقات الجنسيّة المشبوهة.
    • الحدّ من تناول السكريات التي تساعد على ظهور مرض السكري خاصّة لدى كبار السنّ المصابين بالسمنة علما بأنّ هذا المرض يضرّ بالكلية.
    • الحدّ من استهلاك الأغذية المالحة علما أن ملح الطعام يزيد من ضغط الدم خاصّة في صورة تصلّب الشرايين لدى المتقدّمين في السنّ وأنّ ارتفاع ضغط الدم يؤثر سلبا على عدّة أعضاء ومن بينها الكلية.
    • تجنّب تناول الأغذية المشبوهة والمنشطات والكحول والمخدّرات.

    إن وضع تعليقك (أسفل الصفحة) لشكرنا أو لنقدنا يفرحنا كثيرا. ونرجوا منك أن تساهم في نشر كل موضوع ترى أنه أفادك وذلك بالنقر على الزر Partager  (أعلى الصفحة) حتى تعم الفائدة على أصدقائك.

    ليست هناك تعليقات :

    إرسال تعليق