• آخر المواضيع
  • السنة التحضيريّة
  • السنة الأولى أساسي
  • السنة الثانية أساسي
  • السنة الثالثة أساسي
  • السنة الرابعة أساسي
  • السنة الخامسة أساسي
  • السنة السادسة أساسي
  • موارد المعلم
  • السنة السابعة أساسي
  • السنة الثامنة أساسي
  • السنة التاسعة أساسي
  • موارد الأستاذ (إعدادي)
  • السنة الأولى ثانوي
  • السنة الثانية ثانوي
  • السنة الثالثة ثانوي
  • السنة الرابعة ثانوي BAC
  • موارد الأستاذ (ثانوي)
  • البحوث
  • ملخّصات الدروس
  • الامتحانات
  • الحقيبة المدرسية
  • التمارين
  • Séries d'exercices
  • BAC
  • ألعاب
  • Bibliothèque
  • اختبر ذكائك
  • مكتبتي
  • إبداعات المربّين
  • للمساهمة في هذا الموقع
  • المنهج الجزائري
  • دليل الموقع
  • من نحن؟
  • دعائم الحياة الزوجيّة - ملفّات وبحوث متنوّعة في مادة التربية الإسلاميّة

    هَلْ جَزَاءُ الْإِحْسَانِ إِلَّا الْإِحْسَانُ
    من واجبنا أن نجتهد في توفّير كلّ ما تحتاجونه، ومن حقّنا عليكم نشر كلّ صفحة أفادتكم
    D'ailleurs, n'hésitez pas à aimer/partager cet article



    التربية الإسلاميّة
    دعائم الحياة الزوجيّة

     بصّر الإسلام الزوجين بما يجب أن يكون منهما استعدادا للزواج، وعيّن لهما أركانا لا يتمّ زواج إلاّ بها، ثمّ هداهما إلى الأسس التي ينبغي أن تنبني عليها العلاقة الزوجيّة، ونبّه كلاّ من الطرفين إلى حقوقه وواجباته دعما للحياة المشتركة بينهما.

    أسس العلاقة بين الزوجين :
    لا تستمرّ الحياة الزوجيّة ولا تتوطّد إلاّ بالمودّة والمحبّة، ومن مظاهر المحبّة والمودّة عدم استقلال أحد الزوجين برأيه في القيام بشؤون الأسرة التي هي نتاج زواجهما، كما أنّ من مظاهر العطف والودّ أن يحسن كلّ منهما معاملة الآخر ويحترمه ويؤدي ما عليه نحوه.

    الحقوق الزوجيّة :
    وتوطيدا لهذه الأسس وتجنّبا للخلافات الزوجين، بيّن الإسلام لكلّ من الزوجين الحقوق الزوجيّة المشتركة والخاصة.
    الحقوق المشتركة :
    حرص الإسلام على بقاء الصلة الروحيّة بين الزوجين في الحياة أو بعد موت أحدهما، لذلك جعل التوارث حقّا مشتركا بينهما. واعتبر الزواج عامل تقريب بين الأسر فدعا طرفيّ الزواج إلى أن ينظر كلّ منهما إلى أهل شريكه نظرته إلى أهله، يحافظ على سمعتهم ولا يكون سببا في قطع الصلة بهم، كما جعل من الحقوق الزوجيّة صيانة الكرامة والمحافظة على الشرف. ودعما للشركة بين الزوجين وضعت مسؤولية رعاية الأولاد وتربيتهم على كاهل الوالدين معا واعتبرت قدرا مشتركا بينهما.

    حقوق الزوجة :
    الزوجة مهيأة جسميّا ونفسيّا للحمل والولادة والتربية المنزليّة، والزوج مهيّأ للعمل والكسب فقد طلب منه توفير المال للإنفاق على زوجته وتوفير حاجياتها كزوجات أقرانه مقاما ومالا دون منّ أو إضرار بها. وإذا كان لها مال فلا حقّ له أن يأخذه منها قسرا أو أن يمنعها من التصرّف فيه بالإنفاق أو التبرّع بأي عقد من العقود المشروعة.

    حقوق الزوج :
    إنّ الزوجين يبدآن بزواجهما في تأسيس مجتمع صغير لا ينتظم إلا إذا تحدّدت مسؤوليّة كلّ فرد فيه وعيّنت سلطة الإشراف عليه لواحد. وبما أنّ الزوج هو المسؤول عن توفير الحاجيات الماديّة للأسرة وهو أقرب إلى واقع الحياة وأكثر تجربة، والمرأة أرقّ عاطفة وأكثر انفعالا خاصة في أوقات العوارض الطبيعيّة، كانت رئاسة البيت للزوج الذي عليه ألا يستبدّ برأيه وألا يسيء استعمال هذا الحق حتى لا يتعرّض للعقاب في الدنيا والآخرة. وطولبت الزوجة بطاعته بالمعروف، وأن تساهم في توفير الجوّ الهادئ بالبيت، وأن تعتني بشؤون المنزل في حدود قدرتها.


    النتائج
    أسس العلاقة الزوجيّة :
    • محبة متبادلة.
    • تشاور في كلّ ما يتعلّق بحياة الأسرة
    • معاشرة طيّبة توحي بها الأخلاق الإسلاميّة.
    الحقوق الزوجيّة المشتركة :
    • يحقّ لكلّ من الزوجين أن يرث الآخر بعد موته.
    • يحترم كلّ منهما أهل الآخر ولا يقطع صلته بهم.
    • يصونان كرامتهما في السرّ والعلانيّة.
    • يتعاونان على تربية الأولاد ورعايتهما.
    حقوق الزوجة :
    • استحقاق المهر.
    • استحقاق النفقة.
    • عدم إذايتها.
    • حريّة التصرّف في أموالها.
    حقوق الزوج :
    • الإشراف على البيت.
    • حقّ طاعة الزوجة في الأمور المشروعة.

    إن وضع تعليقك (أسفل الصفحة) لشكرنا أو لنقدنا يهمنا كثيرا. ونرجوا منك أن تساهم في نشر كل موضوع ترى أنه أفادك وذلك بالنقر على الزر Partager  (أعلى الصفحة) حتى تعم الفائدة على أصدقائك.

    هناك تعليق واحد :

    1. غير معرف31/1/16 19:52

      ممتع جداااااااااااااااااااااا

      ردحذف