بما أنّ الحقوق المعنوية مصونة لأصحابها، ولا يجوز الاعتداء عليها، فإنّ القائمين على هذا الموقع يوضحون لزوارنا الكرام أنّ المواضيع التي في موقعنا هي ملك لكل من ينتفع بها من معلمين وأساتذة ومربين وتلاميذ وغيرهم. ولهم الاستفادة منها كيف ما شاؤوا ما دامت لحاجتهم الشخصية ولطلب العلم ولا يحق لهم بأي حال من الأحوال نقلها إلى منتديات أو مواقع أخرى.

ولقد لاحظنا وجود من يتعب نفسه كثيرا في نقل كل ما في موقعنا لمنتدى آخر ودون ذكر المصدر، وكان من الأفضل بدلا من نقل النص أن يضع رابط المقال الأصلي لو كان حقا يريد أن تعم الفائدة على غيره، ولو كان يعلم أن النقل لا ينفع، وأن محركّات البحث لا تضع المواضيع المنقولة في المراتب الأولى، لفهم أن فعله يضر ولا ينفع. وليعلم من يقوم بهذا الفعل أنه من لم يشكر الناس لم يشكر الله. وأقل شكر يقدم للقائمين على موقعنا هو حماية حقوق ما ينشرونه.
هدى الله الجميع.

بابلو بيكاسو - Pablo Picasso


بابلو بيكاسو (1881- 1973م). من أشهر الرسّامين في القرن العشرين، عُرف بأعماله في النحت والرسم والتصوير والخزف، وكان أكثر الفنانين تميّزًا عن أقرانه لأنه تجاوب مع متغيرات ظروف وهموم وتحديات العصر، بِكُلّ الحدة والسرعة. وجَعَلَه أسلوبُه في البحث زعيمَ التعبير عن تعقيدات القرن العشرين الميلادي.

تحدّى فن بيكاسو النظرة التقليدية للحياة فظهر مشدودًا إلى التوتر والصراع. وبدا بيكاسو كأنما يسْتكْشفُ العالَم العجيب للكوابيس والخيال السحيق الذي يقرر عِلمُ النفس والفنُّ المعاصران أنها مؤثرات كبيرة في أفعالنا اليومية.

وكان يأمل في إثارة واكتشاف التأثيرات المجهولة التي تكمن في العقل الباطن للناظر، لذلك كانت صُوَره تشعُّ غرابة الأحلام إلا أنّ لها مظهر الحقيقة. وربما كان بيكاسو متأثرًا بفنِّ مسْقَط رأسه أسبانيا، فهو غالبًا ما بدا مفتونًا بما هو خياليّ وكابوسي.

وُلد بيكاسو في مدينة ملقا بأسبانيا، ولكنه عاش في فرنسا من 1904م إلى وفاته. كان طفلا معجزة، يرسم صورًا واقعية ولم يتجاوز الرابعة عشرة من عمره. وسمي أولُ أسلوب شخصي لبيكاسو الفترة الزرقاء (1901 - 1904م)، وهو يركز على موضوعات الوحْشَة واليأسِ وَيرسم في الغالب ظلالاً زرقاء. ثم تحول أسلوبُ هذه الفترة فيما بين 1904 و1906م إلى أسلوب آخر يُركِّز على ألوان وأمزجة أكثر دفئًا. ثم تخلى بيكاسو عن الوجوه النحيلة المذعورة التي كانت بالفترة الزرقاء، وأعطى موضوعاته مرونةً جديدة، وكثيرًا ما ضمَّن أعماله مشاهد السيرك. وبحلول عام 1906م، بدأ يرسم صورًا متميزة، وكأنما يَصُدُّ صَدْمة محتملة أو خوفًا.

وفي 1907م، رسم بيكاسو صَبايا أفينون، وهي لوحة شكلت علامة بارزة في الفن، إذ وضعت حدًا فاصلا حاسمًا للنظرات التقليدية للجمال والانسجام. في اللوحة خمسة أشباح نسائية بشعة، لها أقنعة أكثر مما هي وجوه، تتصنع في وقفتها في لباس متشنج مُشرشر، مُشوهة، مهزوزة ممسوخة بوحشيّة. ومن هذه اللوحة الممزَّعة الأوصال، ترعرع الأسلوب المعروف بالتكْعِيبِية.

بدأ بيكاسو مبكرًا في 1912م يُضمِّن لوحاته قُصاصات صحفية، وقِطعا من حُطام الأنقاض، وكلمات مجسّمة الحروف. وكان يأمل بهذه الطريقة أن يحطم التمييز بين الفن واللافن، وأن يجعل الناظرين يعيدون التفكير في صلتهم بالفن التقليديّ.
غورنيكا تعد إحدى رسومات بيكاسو الفنية الجميلة. ورسم هذا العمل احتجاجا على ضرب مدينة غورنيكا الأسبانية بالقنابل.

وسّعَ بيكاسو، بعد الحرب العالمية الأولى، استكشافاته في الشكل مُشَددا بصورة خاصة على صُور متألقة الألوان شبيهة بالأحلام. ومن 1918م إلى 1924م، كان يرسم بأسلوب كلاسيكيّ وبأشكال ضخمة فخمة، وفي العشرينيات والثلاثينيات، صوَّر بيكاسو أشكالا كأنها من الظاهر الباطن؛ وتظهر الجمادات في هذه الأعمال نابضة بحياة من ذاتها، فقد رَسَم لوحته غورنيكا (1937م) احتجاجًا على قصف بلدة غورنيكا خلال الحرب الأهلية الأسبانية (1936-1939م). وكانت اللوحةُ محاولةً من بيكاسو لإعلان قرار عام، مستخدمًا رموزه الخاصة للغضب واليأس. والصورة تعبيرٌ قويٌ عن الأزمة والكارثة بعيدًا عن التحكم الفرديّ.

وبعد 1945م، وَلَّدَ رسمُ بيكاسو ونحْتُه وخزَفيَّاته إحساسًا أكثر استرخاءً ولُطفا، وظهر كأنما يصنع السلام بالعواطف التي طالما عذَّبَتْه في الماضي. ويشعر بعضُ النقاد أنّ هذا النهج الجديد خلّدَ أحسن أيام فَنِّه. ويشعر الآخرون أن هذا مثل انطلاقة جديدة في مغامرات بيكاسو المرئية والذِّهنية في الفن.
إن وضع تعليقك (أسفل الصفحة) لشكرنا أو لنقدنا يهمنا كثيرا. ونرجوا منك أن تساهم في نشر كل موضوع ترى أنه أفادك وذلك بالنقر على الزر Partager  (أعلى الصفحة) حتى تعم الفائدة على أصدقائك. 

هناك 10 تعليقات :

  1. غير معرف26/10/13 22:58

    روعه الله يعطيكم العافيه

    ردحذف
  2. غير معرف4/11/13 14:22

    thenx for you

    ردحذف
  3. غير معرف6/11/13 21:04

    رائع انا كنت احتاج الصورة فقط لكن البحث رائع ارجو لكم التوفيق والف شكر لكم



    ردحذف
  4. غير معرف6/11/13 21:06

    ارجو ان تساعدونا في المرات المقبلة و شكرااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا

    ردحذف
  5. غير معرف17/11/13 16:02

    شكرا

    ردحذف
  6. غير معرف17/11/13 20:51

    شكراااااااااااااااااااا جميل جداااااا

    ردحذف
  7. غير معرف20/11/13 18:05

    thank you

    ردحذف
  8. غير معرف15/12/13 16:31

    شكراااااااااااا على الموضوع الرائع بارك الله فيك وجعله في ميزان حسناتك

    ردحذف
  9. غير معرف17/12/13 17:35

    بيكاسوا لم يكون رساما فقط بل مبدعا سياسيا فاغلب لوحاته مشفرة وصعب فكها

    ردحذف