بما أنّ الحقوق المعنوية مصونة لأصحابها، ولا يجوز الاعتداء عليها، فإنّ القائمين على هذا الموقع يوضحون لزوارنا الكرام أنّ المواضيع التي في موقعنا هي ملك لكل من ينتفع بها من معلمين وأساتذة ومربين وتلاميذ وغيرهم. ولهم الاستفادة منها كيف ما شاؤوا ما دامت لحاجتهم الشخصية ولطلب العلم ولا يحق لهم بأي حال من الأحوال نقلها إلى منتديات أو مواقع أخرى.

ولقد لاحظنا وجود من يتعب نفسه كثيرا في نقل كل ما في موقعنا لمنتدى آخر ودون ذكر المصدر، وكان من الأفضل بدلا من نقل النص أن يضع رابط المقال الأصلي لو كان حقا يريد أن تعم الفائدة على غيره، ولو كان يعلم أن النقل لا ينفع، وأن محركّات البحث لا تضع المواضيع المنقولة في المراتب الأولى، لفهم أن فعله يضر ولا ينفع. وليعلم من يقوم بهذا الفعل أنه من لم يشكر الناس لم يشكر الله. وأقل شكر يقدم للقائمين على موقعنا هو حماية حقوق ما ينشرونه.
هدى الله الجميع.

الحوادث الّتي يمكن أن يتعرّض لها الطّفل - دخول الأجسام الغريبة إلى أحد منافذ الطّفل

في الأذن:
يدخل الجسم الغريب الأذن عن طريق القناة السّمعيّة وكثيرا ما يكون قلم رصاص، أو قطعة طباشير أو قطعة خشب أو غيرها وهي حالات ليست خطيرة، ولكن من الأحسن أن يعلم بها المعلّم الأولياء ليقوموا بعرض الطّفل على القسم المختصّ في المستشفى.

في الأنف:
كلّ محاولات لإخراج جسم غريب من الأنف، يقوم بها شخص ليست له التّجربة والخبرة اللاّزمتان لذلك، تكون خطرة على الطّفل، لذا يجب على المعلّم إشعار الأولياء بالحادث ليقوموا بعرضه على القسم المختصّ في المستشفى.

في العين:
قد يدخل العين جسم غريب كقطة خشب، أو حبّة رمل، أو شعرة، وإزاء هذه الحالات الخفيفة يمكن إدخال الجسم بواسطة زاوية منديل، بعد قلب الهدب، يقع بعد ذلك غسل العين غسلا جيّدا، ويوضع فيها مرهم مبيد للجراثيم خاص بالعيون.
أمّا إذا ما تسبّب الجسم في جرح قرنيّة العين فمن المتحتم توجيه المتضرّر إلى قسم العيون بالمستشفى، دون إضاعة وقت.

في البطن:
إذا ابتلع الطّفل جسما غريبا ينبغي: 
1- التعرّف على حجم الجسم الّذي وقع ابتلاعه، ويكون ذلك بواسطة أسئلة يطرحها المعلّم.
2- دعوة الأولياء إلى مراقبة فضلات الطفل للتأكد من خروج الجسم الغريب من بطنه.
3- نصح الأولياء بعرض الطّفل على القسم المختص بالمستشفى ليقع فحصه بالأشعّة، وبدرس الطبيب إمكانيّة القيام بعمل طبّي يقتضيه الوضع، في صورة بقاء الجسم الغريب ببطن الطّفل.

في الجهاز التنفسي:
يمكن لجسم غريب أن يدخل الجهاز التنفسي، على حين غفلة من الطفل، كأن يدخل الحنجرة، أو الرغامي أو قصب الهواء.

*علامات استقرار الجسم الغريب في الحنجرة هي:
- التنفس الصّعب والمصحوب بصفير.
- السعال.
- الصوت الأبح.

* علامات استقراره في الرغامي هي:
- صعوبة التنفس.
- السعال الشبيه بالنباح.

* علامات استقراره في قصب الهواء هي:
- التنفس البطيء والمصحوب بحشرجة.
إنّ هذا النّوع من الحوادث الخطيرة يمكن أن يؤدّي إلى الاختناق، لذا يجب نقل من يتعرّض لها إلى المستشفى بسرعة.

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق